اكتشف علماء من جامعة “ويتواترسراند” في جنوب إفريقيا، بقايا مدينة مندثرة ضائعة تعود لأكثر من 200 عام في ضواحي جوهانسبرغ.

وتوصل العلماء إلى أن الأكوام الحجرية الموجودة في ضواحي جوهانسبرغ ليس سوى آثار لـ”مدينة ضائعة” يعود تاريخها لأكثر من 200 عام، بحسب مقال نشر على موقع “Science Alert”، وتمكن العلماء عبر تقنية  بتقنية “LIDAR” الإلكترونية من إنشاء صورة ثلاثية الأبعاد للمدينة الضائعة، حيث تم تحديد المنازل والطرقات فيها.

وكانت تعرف المدينة باسم “كفينينغ” وعاش بها شعب تسوانا بحسب ماذكر العلماء، وبحكم العثور على 800 منزل توقع العلماء بأن يكون قد عاش فيها حوالي 10 آلاف شخص على الأقل.

وأرجع العلماء تاريخ وجود المدينة للفترة الممتدة بين القرنين الخامس والتاسع عشر، قبل أن يغادرها سكانها، وقدر العلماء مساحة المدينة بحوالي 20 ألف كيلومتر مربع.

طباعة

عدد القراءات: 2