خرجت حشود من المواطنين الفنزويليين اليوم إلى شوارع العاصمة كراكاس تعبيراً عن تأييدهم للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وذكرت وكالة نوفوستي الروسية أن المشاركين في المسيرة انتشروا في شوارع العاصمة بدعوة من قطاع عمال النفط الفنزويليين من أجل دعم الرئيس الشرعي للبلاد واحتجاجاً على سياسات التدخل الأمريكية في شؤون فنزويلا والعقوبات التي فرضتها واشنطن على شركة النفط الفنزويلية، وحمل المشاركون صوراً للرئيس مادورو وعلم فنزويلا الوطني.

وتتعرض فنزويلا لمحاولات التدخل الأمريكي في شؤونها الداخلية وزعزعة استقرارها عبر معارضتها اليمينية في محاولة مستميتة من واشنطن لأحياء مخططاتها للهيمنة على هذا البلد الذى يمتلك ثروات نفطية هائلة والانقلاب على الرئيس الشرعي مادورو باستخدام جميع الوسائل بما فيها العنف والفوضى.

print