استشهد مدني بانفجار عبوة ناسفة من مخلفات التنظيمات الإرهابية في قرية مغر المير بريف دمشق الجنوبي الغربي.
وأفاد مصدر في مشفى ممدوح أباظة بالقنيطرة لمراسل «سانا» بأن المشفى استقبل جثمان أحد المدنيين من أهالي بلدة سعسع بسبب شظايا متوزعة في معظم الجسم ناتجة عن انفجار عبوة ناسفة أثناء عمله بحراثة الأرض في قرية مغر المير- نحو 45كم جنوب غرب دمشق-.
ويواصل عناصر الهندسة في الجيش العربي السوري أعمالهم في تمشيط المناطق المحررة لتطهيرها من مخلفات التنظيمات الإرهابية التي عمدت قبل اندحارها إلى زرع عبوات ناسفة وألغام في الأراضي الزراعية والمناطق السكنية بغية دب الرعب في نفوس الأهالي ومنعهم من العودة إلى ممارسة حياتهم الطبيعية.

طباعة

عدد القراءات: 2