أنهت الورشات الفنية التابعة للشركة العامة لصناعة الإسمنت ومواد البناء بحماة أعمال الصيانة للمعمل رقم 2 شملت تبديل جزء من الآجر الحراري لفرن المعمل إضافة إلى تنفيذ صيانات لأقسام المعمل الميكانيكية والتحكمية.

وبيّن مدير عام الشركة المهندس الطيب يونس أنّ الهدف من هذه الصيانة التي بدأت أوائل كانون الثاني الجاري الارتقاء بالسوية الإنتاجية للمعمل الذي تصل طاقته الإنتاجية إلى 950 طناً من الكلنكر يومياً, موضحاً أنّه تمّ استئناف الإنتاج بالمعمل بعد إنهاء الصيانة.

وأشار يونس إلى أنّ الورشات التابعة للشركة تواصل أعمال صيانة المعمل رقم 3 وتتضمن استبدال البطانة الحرارية للفرن وقبة الفرن والمبرد وتبديل بلايط دواليب المطحنة العامودية وبلايط مبرد الكلنكر فضلاً عن صيانة كافة النواقل في مطحنة الفرن الدوار, مشيراً إلى أنّ الطاقة الإنتاجية للمعمل رقم 3 تصل إلى 3 آلاف طن من الكلنكر.

وأنتجت الشركة العامة للإسمنت ومواد البناء بحماة خلال العام الماضي اكثر من مليون طن من مادة الكلنكر المادة الأولية والأساسية في صناعة الإسمنت بنسبة تنفيذ بلغت 84 بالمئة إضافةً إلى إنتاج 528 ألفاً و94 طناً من مادة الاسمنت.

طباعة

عدد القراءات: 3