آخر تحديث: 2019-12-10 05:29:05
شريط الأخبار

استشهاد فلسطينيين اثنين وإصابة العشرات برصاص الاحتلال الإسرائيلي

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

استُشهد شاب فلسطيني وأصيب العشرات بجروح وحالات اختناق اليوم جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي بالرصاص وقنابل الغاز على المشاركين في الجمعة الرابعة والأربعين من مسيرات العودة وكسر الحصار تحت عنوان “جريمة الحصار مؤامرة لن تمر” في قطاع غزة.

وذكرت وكالة “وفا” أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز السام على المشاركين في مسيرات العودة شرق مدينة غزة ومخيم البريج وسط القطاع وجباليا شماله وخان يونس جنوبه ما أدى إلى استشهاد الشاب إيهاب عطا الله حسين عابد 25 عاماً شرق رفح وإصابة العشرات بجروح وحالات اختناق.

في السياق.. نقلت وكالة “معا” عن مصادر طبية قولها إن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي على الفلسطينيين بالقرب من بلدة سلواد ما أدى إلى استشهاد الفتى أيمن أحمد عثمان حامد 16 عاماً وإصابة آخر بجروح.

وأصيب ثلاثة فلسطينيين بجروح جراء اعتداء قوات الاحتلال بالرصاص على الفلسطينيين في قريتي رأس كركر غرب مدينة رام الله وتقوع جنوب شرق بيت لحم بالضفة الغربية.

كما أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق جراء قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي مظاهرة قرية نعلين غرب مدينة رام الله بالضفة الغربية الأسبوعية المناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري.

وذكرت وكالة وفا أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز السام تجاه المشاركين في المظاهرة ما أدى إلى إصابة عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، كما قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مظاهرة قرية بلعين غرب رام الله الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان والتي انطلقت من وسط القرية باتجاه جدار الفصل العنصري دعماً ووفاء للأسرى الذين يتعرضون لهجمة وحشية في معتقلات الاحتلال.

وأفادت وكالة وفا بأن قوات الاحتلال اقتحمت مخيم جنين واعتقلت فلسطينياً كما اعتقلت اثنين آخرين عند اقترابهما من الأطراف الجنوبية للقطاع المحاصر، بينما أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مظاهرة كفر قدوم الأسبوعية في الضفة الغربية والمناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 15 عاماً.

وقال منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي: إن قوات الاحتلال اقتحمت القرية واعتلت أسطح المنازل وأطلقت قنابل الغاز السام باتجاه المشاركين في المظاهرة ما أدى إلى إصابة العشرات منهم بحالات الاختناق.

وشمال شرق رام الله بالضفة الغربية، أصيب فلسطينيان بجروح والعشرات بحالات اختناق جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على قرية المغير، وذكرت وكالة “وفا” أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية المغير وأطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز السام صوب الفلسطينيين ما أدى إلى إصابة فلسطينيين اثنين بجروح والعشرات بحالات اختناق.

وأصيب طفل فلسطيني بجروح في عملية دهس متعمدة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة الخليل بالضفة الغربية.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (معا) أن مركبة تابعة لقوات الاحتلال دهست الطفل الفلسطيني صبري عساف الجبارين 12 عاماً عند مثلث زيف المؤدي إلى بلدة يطا جنوب الخليل ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى مستشفى سوروكا لتلقي العلاج.

وتواصل قوات الاحتلال سياستها الاستفزازية في اقتحام المدن والقرى الفلسطينية ومداهمة منازل الفلسطينيين واعتقالهم والتنكيل بهم بهدف تهجيرهم والاستيلاء على أراضيهم وتهويدها.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

Comments are closed