أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي اعتقال السلطات الأمريكية للصحفية مرضية هاشمي مذيعة قناة “برس تي في” الإيرانية، مطالباً بالإفراج الفوري عنها بلا قيد أو شرط.

ونقلت قناة العالم الإيرانية عن قاسمي قوله اليوم: إن سلوك السلطات الأمريكية مع هذه المواطنة الأمريكية انتهاك صارخ لحقوق الإنسان، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لا تلتزم بأي من المبادئ التي تتذرع بها في عدائها لمنتقديها وتحولت إلى بلد خطر على حياة الصحفيين.

وأكد قاسمي أن توقيف هاشمي من قبل السلطات الأمريكية يعد أنموذجاً صارخاً على التمييز العنصري مع الملونين في الولايات المتحدة.

من جهتها أعلنت الجهات المعنية الإيرانية وعائلة المعتقلة هاشمي عن بذل جهود مكثفة لإطلاق سراحها.

وكانت عائلة المذيعة كشفت عن اعتقالها من قبل الشرطة الأمريكية لأسباب مجهولة وذلك أثناء زيارة لها إلى الولايات المتحدة لتفقد شقيقها المريض، مشيرة إلى أنه تم التضييق على هاشمي وتكبيلها بالأغلال.

print