أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الضغوط الأميركية المتصاعدة ضد بلاده مصيرها الفشل، مشيراً إلى ضرورة تعزيز العلاقات مع دول الجوار.

وخلال اجتماع مشترك للحكومة الإيرانية والمحافظين اليوم قال روحاني: إن الأمريكيين في الوقت الراهن وخلافاً لما تعهدوا به سابقا وبرفقة عدد من دول المنطقة يفكرون في توجيه أعلى درجة من الضغط ضد الشعب الإيراني، مضيفاً: هذه الضغوط لم يسبق لها مثيل وأن الأمريكيين وظفوا جميع طاقاتهم لخدمة هذا الهدف.

وأشار روحاني إلى أن الساسة الأمريكيين يخافون من قدرات الشعب الإيراني ما جعلهم يوظفون كل ما لديهم للضغط عليه في مختلف المجالات، مؤكداً ضرورة التصدي لهذه الضغوط والعثور على حلول ملائمة لمواجهتها.

print