تتجه موسكو وطهران إلى إلغاء تأشيرات الدخول للمجموعات السياحية بينهما في خطوة تسعى لتحفيز السياحة بين البلدين اللذين تربطهما علاقات وطيدة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي يفغيني ايفانوف: إن بلاده تعول على أن نظام إلغاء التأشيرة للمجموعات السياحية سيدخل حيز التنفيذ قريباً، مشيراً إلى أن النظام الجديد سيسمح بالدخول لمدة 15 يوماً للمجموعات السياحة، التي يتراوح عددها من 5 إلى 50 شخصاً وذلك بشكل متبادل.

وأضاف: إن وكالة السياحة الروسية “روستوريزم” تعمل مع الشركاء الإيرانيين على وضع اللمسات الأخيرة على قوائم الشركات السياحية المعتمدة، التي ستقوم بتنظيم الرحلات السياحية، منوها بأن النظام الجديد سيدخل حيز التنفيذ قريباً.

طباعة
عدد القراءات: 3