أكد اندريا تينينتي الناطق الرسمي باسم قوات الطوارئ الدولية المؤقتة في جنوب لبنان “يونيفيل” أن الأعمال التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي على الحدود الجنوبية للبنان مع فلسطين المحتلة المتمثلة بإقامة جدار إسمنتي داخل الحدود اللبنانية تتناقض مع القرار 1701.

وقال تينينتي اليوم: إن هناك تسع نقاط يتحفظ عليها لبنان ودور قوات اليونيفيل إيجاد الحل لهذه الخروقات وهي معنية بأي تحرك يؤدي إلى عدم الاستقرار في الجنوب.

وأضاف تينينتي: إن قوات اليونيفيل تتعاون مع الجيش اللبناني لحسن تطبيق القرار الدولي وترفع التقارير بالخروقات الإسرائيلية.

print