أعلن فتحي المريمي مستشار رئيس البرلمان الليبي أنّ بلاده تنوي اتخاذ إجراءات ضد تركيا خلال الفترة المقبلة بعد ضبط أسلحة قادمة منها إلى ليبيا.

وقال المريمي لوكالة سبوتنيك: إنّ لجنتي الدفاع والأمن القومي والخارجية في البرلمان الليبي ستتخذان عدداً من الخطوات ضد تركيا خلال جلسة في البرلمان يفترض أن يتم الترتيب لها في الأيام القليلة المقبلة.

وشدد المريمي على أنّ تركيا تسعى لعرقلة أيّ خطوات ليبية نحو إرساء الاستقرار في البلاد وتعمل على نشر الفوضى عن طريق نشر الأسلحة والمواد التي من شأنها توجيه الشباب إلى الطريق الخاطئ.

وقالت القيادة العامة: إنّها تابعت بقلق بالغ تمكن السلطات الوطنية في ميناء الخمس غرب ليبيا يومي الـ 17 والـ 18 من كانون الأول الماضي من ضبط شحنتي أسلحة ضخمتين وذخائر قادمة من تركيا.

print