قال ستيف مورغان الرئيس التنفيذي للشرق الأوسط لدى سافيلس اليوم، إن أسعار العقارات السكنية في دبي قد تنخفض بنسبة تتراوح بين 5 و10 % في 2019، بسبب المعروض الجديد وقوة الدولار وانخفاض أسعار النفط، وإن أسعار العقارات السكنية انخفضت بنسبة تتراوح بين 6إلى 10%في 2018، وقد يتكرر في 2019.

وقال مورغان إنه يتوقع أن دبي تتجه صوب قاع الاتجاه النزولي لسوقها العقارية، على الرغم من أنه حذر من أنه كان يعتقد أن السوق لامست قاعاً قبل عام.

وتشهد دولة الإمارات، ودبي جزء منها، أحدث تراجع في السوق العقارية بجانب مناطق أخرى من الشرق الأوسط، لأسباب على رأسها فائض المعروض، لكن قوة الدولار وانخفاض أسعار النفط هما من العوامل المساهمة.

ويرتبط الدرهم الإماراتي بالدولار، ما يزيد الأسعار في البلاد لحائزي العملات الأخرى، فيما يقود النفط بشكل رئيسي الثروة في المنطقة.

print