تشهد مصر أزمة كبيرة في أسعار البطاطا، حيث شنت وزارة الداخلية المصرية حملات موسعة على التجار لتخفيض الأسعار بلا جدوى، ما اضطر الحكومة لطرح كميات منها في السوق بسعر مخفض.

وذكرت وسائل الإعلام المصرية أن أسعار البطاطا شهدت تراجعاً كبيراً خلال اليومين الماضيين، وذلك بعدما شنت وزارتا الداخلية والتموين، حملات لبيع البطاطا بأسعار مخفضة من خلال منافذ تابعة لها.

وتراجعت الأسعار بقيمة تتراوح بين 4 و5 جنيهات للكيلو ليصل سعرها اليوم ما بين 5 و6 جنيهات.

ووصل سعر البطاطا في الفترة الأخيرة إلى 11 جنيهاً بسوق الجملة وإلى ما يتراوح بين 12 و15 جنيهاً في سوق التجزئة، نتيجة قلة المعروض وزيادة تكلفة التخزين في الثلاجات بعدما كان سعر البطاطا 5 جنيهات في الأسواق.

وطرحت وزارة الداخلية البطاطا في منافذ وعربات تابعة لها منذ أمس بسعر 6 جنيهات للكيلو الواحد.

وتشهد أسعار الخضر موجة من الارتفاع منذ أكثر من شهر، وهو ما قاد التضخم الشهري خلال أيلول الماضي ليقفز إلى 2.6%، وارتفعت أسعار الخضر بنسبة 17.2% بسبب ارتفاع البندورة بنسبة 35%، والبطاطا بنسبة 18%.

::طباعة::