حجز المنتخب التونسي بطاقة العبور إلى نهائيات كأس أمم أفريقيا 2019 بعد فوزه على مضيفه منتخب النيجر بهدفين لهدف واحد ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة العاشرة لحساب التصفيات المؤهلة للمسابقة القارية.

وساهم فوز منتخب نسور قرطاج على النيجر في تأهل نظيره المصري أيضاً حيث بات رصيد تونس 12 نقطة في صدارة المجموعة في حين رفعت مصر رصيدها إلى 9 نقاط بانتصاره على مضيفه إيسواتيني بهدفين نظيفين.

ووقّع مهاجم النادي الصفاقسي فراس شواط هدفي تونس في الدقيقتين (28) و(32) في حين قلّص يوسف أومارو أليو الفارق للمضيف في الدقيقة (36)، وفي اللقاء الثاني ضمن نفس المجموعة فازت مصر خارج أرضها على إيسواتيني بهدفين نظيفين سجلهما كل من أحمد حجازي في الدقيقة (19) ومروان محسن في الدقيقة (53).

وتقام المرحلة الخامسة في 16 تشرين الثاني حيث يتعيّن على مصر الفوز على ضيفتها تونس بفارق أكثر من هدفين لإزاحتها عن الصدارة، بانتظار الجولة الأخيرة المقررة في 22 أذار عندما يحل “الفراعنة” الذين يحلمون بلقبهم القاري الثامن، ضيوفاً على النيجر، فيما يلعب “نسور قرطاج” الذين توّجوا بلقب واحد عام 2004 على أرضهم، ضد إيسواتيني بين جماهيرهم.

كذلك حققت مدغشقر إنجازاً تاريخياً بتأهلها للمرة الأولى في تاريخها لنهائيات كأس أفريقيا بفوزها في المجموعة الأولى على غينيا الاستوائية بهدف وحيد رافعة رصيدها إلى 10 نقاط في المركز الثاني بفارق الأهداف عن السنغال صاحبة الصدارة التي ضمنت العبور أيضاَ بفوزها القاتل على مضيفتها السودان بهدف لسيدي سار في الدقيقة 86.

ودخل نجيفا راكوتوهاريمالالا التاريخ من أوسع أبوابه بتسجيله للهدف الوحيد في اللقاء في الدقيقة (42) وقيادته لمدغشقر الطموحة نحو “كان 2019″.

وكرّرت نيجيريا فوزها على ليبيا عندما هزمتها في تونس بثلاثة أهداف لهدفين، وكانت نيجيريا فازت في المرحلة الثالثة على ليبيا برباعية نظيفة، وسجّل لـ”النسور الخضر” كل من أوديون إيغالو في الدقيقتين (14) و(81) وأحمد موسى في الدقيقة (17) في حين وقّع كل من محمد زعبية في الدقيقة (35) وأحمد بن علي في الدقيقة (74) هدفي ليبيا.

ورفع المنتخب النيجيري رصيده إلى 9 نقاط في صدارة المجموعة الخامسة بفارق نقطة عن جنوب إفريقيا التي تعادلت سلباً على أرض السيشيل (نقطة) في حين تجمّد رصيد المنتخب الليبي عند 4 نقاط في المركز الثالث.

وبشكل مفاجئ خسر المنتخب الجزائري أمام مضيفه البينيني بهدف نظيف ضمن المجموعة الرابعة – سجل سيسي دالميدا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 16 – علماً أن المنتخب البينيني أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد اقصاء قائده ستيفان سيسينيون.

وتجمد رصيد المنتخب الجزائري عند 7 نقاط في الصدارة بفارق الأهداف عن بينين الثانية، فيما رفعت توغو رصيدها إلى 5 نقاط في المركز الثالث بفوزها على غامبيا (الأخيرة بنقطتين) بهدف نظيف.

وانتهى لقاء المغرب ومستضيفه منتخب جزر القُمر بالتعادل بهدفين لهدفين ضمن المجموعة الثانية، وسجل للمغرب خالد بو طيب في الدقيقة 53 ونور الدين أمربط في الدقيقة 62، بينما وقع محمد الفاردو على ثنائية أصحاب الأرض في الدقيقتين 8 و90+1، وصار رصيد المغرب 7 نقاط في المركز الثاني خلف الكاميرون 8 نقاط والتي تعادلت سلبياً مع مالاوي الثالثة 4 نقاط، وأخيراً جزر القمر 2 نقطتان.

::طباعة::