أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن محاربة الإرهاب الدولي بما في ذلك في سورية أولوية مطلقة.

وأوضح بوتين في كلمة له اليوم خلال مراسم اعتماد سفراء جدد لدى موسكو أنه تم توجيه ضربة قاضية للإرهاب الدولي في سورية لافتا إلى أن بلاده تعمل على حل الأزمة فيها بما يضمن سيادتها واستقلالها ووحدة أراضيها.

وأعرب بوتين عن أمل بلاده بأن تكون عملية إعادة الإعمار في سورية مهمة مشتركة للمجتمع الدولي موضحا أنه يوجد على جدول الأعمال حاليا مواضيع انتعاش الاقتصاد السوري والبنية التحتية وعودة ملايين المهجرين إلى وطنهم الأمر الذي سيقلل من عبء الهجرة في العديد من البلدان الأوروبية.

::طباعة::