أطلقت وحدات الشرطة من 30 دولة أوروبية أكبر مناورة لمكافحة الإرهاب في القارة الأوروبية.

وقالت مديرة وكالة تطبيق القانون الأوروبية “اليوروبول” كاثرين دي بوللي : إن الإرهاب والجريمة المنظمة خطر يجب مواجهته.. والتعاون الوثيق بين الوحدات الخاصة وتنسيقها أمر أساسي في ضوء تزايد التهديد الإرهابي وتزايد خطر الجريمة المنظمة, مشيرة إلى أن متخصصين في حالة الطوارئ من الهجمات الدولية الكبرى من سبعة بلدان قرروا اختبار التعاون خلال التمرين المقرر لعدة أيام.

بدوره قال وزير الداخلية النمساوي هربرت كيكل إن الحرب ضد الإرهاب الدولي والجريمة المنظمة باتت تفرض تعاونا وتنسيقا عاليا بين مختلف الدول الأوروبية.

::طباعة::