آخر تحديث: 2020-09-28 02:07:48

ألكاسير يقود ريمونتادا دورتموند.. وسقوط مذل للبايرن في أليانز أرينا

التصنيفات: رياضة,رياضة دولية

فرض الإسباني باكو ألكاسير نفسه نجماً في سماء سيغنال إيدونا بارك ومعشوقاً في قلوب عشاق فريقه بوروسيا دورتموند المتصدر بعدما قاده لفوز مثير وقاتل على ضيفه أوغسبورغ بأربعة أهداف مقابل ثلاثة ضمن المرحلة السابعة من الدوري الألماني لكرة القدم.

ودخل فريق المدرب السويسري لوسيان فافر مباراته مع أوغسبورغ باحثاً عن تأكيد تألقه هذا الموسم، لاسيما على ملعبه “سيغنال إيدونا بارك” الذي شهد انتصارات مدوية وأبرزها على موناكو الفرنسي (3-صفر) في دوري أبطال أوروبا ولايبزيغ (4-1) ونورمبرغ (7-صفر) في الدوري.

لكن أوغسبورغ رفض أن يكون لقمة سائغة أمام مضيفه الأصفر والأسود، وتقدم عليه مرتين وكان في طريقه لخطف نقطة التعادل وحرمانه من فوزه الخامس في 5 مباريات (مقابل تعادلين) هذا الموسم بين جماهيره، لولا ألكاسير الذي دخل في الشوط الثاني وأدرك التعادل مرتين ثم خطف هدف الفوز لفريقه في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، ورفع دورتموند رصيده إلى 17 نقطة في الصدارة في حين تجمّد رصيد أوغسبورغ عند 8 نقاط في المرتبة التاسعة.

ولم تكن بداية دورتموند مثالية حيث وجد نفسه متخلفاً منذ الدقيقة 22 بهدف الإيسلندي ألفرد فينبوغاسون قبل أن يسجل ألكاسير بديل ماكسيميليان فيليب هدف التعادل  في الدقيقة  (62)، واستعاد أوغسبورغ التقدم مجدداً في الدقيقة 71 عبر فيليب ماكس واضطر المدرب فافر إلى الزج بماريو غوتزه للمرة الأولى في الدوري هذا الموسم، بحثاً عن تفادي الهزيمة على أقل تقدير، لكن الإنقاذ جاء من ألكاسير مرة أخرى في الدقيقة  (80)، ثم حان دور غوتزه بتسجيله هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 84 لكن فرحة دورتموند لم تدم طويلا لأن النمساوي ميكايل غريغوريتش أدرك التعادل للضيوف في الدقيقة (87)، إلا أن ألكاسير ضرب مجدداً

بالمقابل رقص بوروسيا مونشنغلادباخ على جراح العملاق البافاري بايرن ميونيخ وأسقطه في أليانز آرينا بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها كل من الفرنسي الحسن بليا في الدقيقة 10 ولارس ستيندل في الدقيقة 16 وباتريك هيرمان في الدقيقة 88 لتكون الخسارة الثانية توالياً للفريق البافاري بعد السقوط أمام هيرتا برلين المرحلة الماضية ليتجمد رصيده بايرن عند النقطة 13 في المركز الخامس فيما صار مونشنغلادباخ ثانياً بـ14 نقطة.

وقاد الأميركي بوبي وود فريقه هانوفر لحسم مواجهة القاع مع ضيفه شتوتغارت وتحقيق فوزه الأول لهذا الموسم بنتيجة 3-1 بتسجيله ثنائية في الدقيقتين (30 و45+1)، وأضاف التوغولي إيهلاس بيبو الهدف الثالث في الدقيقة (1+90)، مقابل هدف للمخضرم ماريو غوميز في الدقيقة  (50).

وفي ظل الفوز الثاني لشالكه هذا الموسم، وجاء على حساب مضيفه فورتونا دوسولدورف بهدفين سجلهما الأميركي وستون ماكيني في الدقيقة (48) والنمسوي غويدو بورغشتالر في الدقيقة (53)، بات شتوتغارت في قاع الترتيب برصيد 5 نقاط.

طباعة

التصنيفات: رياضة,رياضة دولية

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed