أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن سياسة الولايات المتحدة الخارجية تقوض الثقة بالدولار كأداة مالية عالمية وعملة احتياطيات رئيسية.

ونقل موقع روسيا اليوم عن بوتين قوله خلال الجلسة العامة لمنتدى “أسبوع الطاقة الروسي” في موسكو اليوم: “يبدو أن شركاءنا في الولايات المتحدة يرتكبون خطأ استراتيجياً كبيراً ويقوضون الثقة بالدولار باعتباره عملة عالمية وعملة احتياطيات رئيسية وأداة مالية عالمية”.

ووصف بوتين سياسة واشنطن الحالية بالغريبة وشبهها بالشخص الذي يحفر حفرة لنفسه.

طباعة

عدد القراءات: 1