آخر تحديث: 2020-09-27 01:03:07

صناعة الشعر مابين المادة الخام والبحث عن معنى

التصنيفات: ثقافة وفن

بحسب الجرجاني إن علاقة الشاعر أو المتكلم بالألفاظ المفردة التي هي أوضاع اللغة أشبه بعلاقة الصانع بمادته الخام، فالمادة الخام في أي صناعة مادة لم يصنعها الصانع ولكنها مادة يعيد تشكيلها وفق تصور خاص وتصميم بعينه، والمقارنة التي يعقدها الجرجاني بين النظم وإعادة تشكيل المادة الخام في الصناعات المختلفة لا ينبغي أن تعمل على التشويش على أية محاولة لفهم التصور الذي قدمه وذلك لكي تتم مجانبة التسرع إلى القول إنه يمكن اعتبار الشعر صناعة مثل سائر الصناعات على أن الجرجاني قد استخدم عبارات مجازية وتمثيلات شائعة ومستقرة في التراث السابق عليه ولكنه كان على وعي عميق بالفارق بين تشكيل المادة الخام في الصناعات المختلفة ونظم المعنى في الشعر..

ومن المهم أن نذكر هنا أن المقارنة عند الجرجاني تستهدف التوضيح والكشف ولا يراد معناها الحرفي القائم على التطابق والمماثلة… على أن كل ما يفعله الشاعر في ألفاظ اللغة هو أن يقيم بينها علاقات يتوخى فيها معاني النحو وبالطبع التي قد عناها الجرجاني هنا ليست تلك القوانين المعيارية التي يتحتم أن تتحقق في أي كلام لكي يكون كلاما وإنما هي تلك المعاني التي تحدث الفروق بين أسلوب وأسلوب وبين نظم ونظم.

طباعة

التصنيفات: ثقافة وفن

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed