سجل بايرن ميونيخ انطلاقة جيدة بعدما تغلب على مضيفه بنفيكا البرتغالي بهدفين نظيفين على ملعب النور، وتقدم البولندي روبرت ليفاندوفيسكي لصالح الفريق الضيف في الدقيقة 10، ثم ضاعف ريناتو سانشيز النتيجة في الدقيقة 54.

ودخل العملاق البافاري اللقاء بضغط هجومي كبير، حيث حاصر أصحاب الأرض في مناطقهم مع الدقائق الأولى، وهو ما دفع لاعبي المدرب روي فيوريا للتراجع إلى مناطقهم الخلفية، ولم يطل التعادل السلبي كثيرا بعدما افتتح ليفاندوفسكي النتيجة لبايرن ميونخ في الدقيقة 10، وتوج ريناتو سانشيز مجهوده بالمباراة بإحرازه الهدف الثاني لفريقه، بعدما قام بالزيادة الهجومية التي جعلته مواجهاً للمرمى بعد عرضية خاميس، في لقطة مشابهة للهدف الأول، ليعلن عن مضاعفة النتيجة للبايرن، ويرفض الاحتفال احتراما لجمهور فريقه السابق، ولم تتغير الأوضاع خلال الدقائق العشر الأخيرة سوى بمحاولات معدودة لبنفيكا على مرمى نوير، الذي تعامل معها بسهولة، لينتهي اللقاء بفوز مستحق ومنطقي لبايرن ميونيخ.

وفي نفس المجموعة حقق أجاكس أمستردام الهولندي فوزاً مستحقاً على آيك أثينا اليوناني بثلاثية نظيفة سجل منها تاليافيكو هدفين، واضطر أصحاب الأرض للانتظار حتى مطلع الشوط الثاني، كي يجدوا أخيرا طريق المرمى، حيث أحرز الأرجنتيني نيكولاس تاليافيكو الهدف الأولى في الدقيقة (46)، وبعد نصف ساعة تقريبا وتحديداً في في الدقيقة (77) عزز الهولندي دوني فان دي بيك تقدم أجاكس بهدف ثان، قبل أن يضيف تاليافيكو الهدف الثالث لفريقه والثاني الشخصي له في الدقيقة (90)، ليقضي على أي أمل لأبناء العاصمة اليونانية، وتحصل الفريق الهولندي على 3 نقاط وضعته في صدارة المجموعة، بينما تذيل آيك أثينا الترتيب بلا نقاط.

print