أعلن المتحدث الرسمي باسم الكرملين ديميتري بيسكوف أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عازمان على إبرام معاهدة سلام بين البلدين، مشيراً إلى أن المفاوضات بهذا الشأن مستمرة.

وأوضح بيسكوف أنه من الناحية الاستراتيجية أكد بوتين وابي عزمهما على العمل من أجل إبرام معاهدة سلام , مضيفاً: إن المفاوضات ستستمر ولا يرفض أحد مواصلتها لبلوغ توافق في الآراء.

واقترح الرئيس بوتين خلال الجلسة العامة للمنتدى الاقتصادي الشرقي في فلاديفوستوك بمشاركة رئيس الوزراء الياباني الأسبوع الماضي إبرام معاهدة سلام قبل نهاية هذا العام دون شروط مسبقة بينما أعلن آبي استعداده لعقد اجتماع مع الرئيس بوتين في تشرين الثاني أو كانون الأول من هذا العام, مشيراً إلى أنّ على البلدين بناء الثقة المتبادلة لتحقيق التقدم على مسار تبني معاهدة السلام بين البلدين.

::طباعة::