حرصت الهيئة العامة السورية للكتاب على توفير أحدث إصداراتها في الجزء المخصص لها في جناح وزارة الثقافة الشامل لكل مديرياتها في الدورة الحالية لمعرض دمشق الدولي، وفي تصريح خاص لـ«تشرين» قال نور الدين شعباني المشرف في الجناح: إن الهيئة قدمت حوالي 500 عنوان للعرض من مختلف المجالات: «الترجمة، الآداب العالمية، الروايات، الخيال العلمي، الدراسات النقدية والفكرية والسياسية، التراث الشعبي والفنون»، إضافة إلى السينما والمسرح ونماذج من دورياتها المتنوعة وكتب الأطفال، وحتى توفر لزوار المعرض خيارات أكثر عادت للأعوام من 2015 إلى 2018، واستحضرت أهم ما أصدرت فيها، وبيّن شعباني أن زوار الجناح من مختلف الشرائح، بعضهم من القراء والمتابعين وعدد منهم استفاد من زيارة المعرض ليطلع على الجزء المخصص لوزارة الثقافة، لأنه يشكل حالة شمولية، تندرج ضمن دورته لهذا العام فعاليات ونشاطات مختلفة، للثقافة كما هو معروف جزء منها، يتيح لها تقديم منتجها للناس والتواصل معهم، مؤكداً أن المعرض فرصة لإيصال الكتاب لكل بيت كما أن معارض الكتب مستمرة على مدار العام في الجامعات والمراكز الثقافية، وبأسعار مدروسة وحسومات تصل إلى 50 %، ومن العناوين المعروضة «استعباد العالم» تأليف فالنتين كاتاسونوف ترجمة د. ابراهيم استنبولي، و«ثلاث دقائق من التأمل» تأليف كريستوفر أندريه ترجمة آلاء أبو زرار، الحائزين على جائزة سامي دروبي للترجمة، «مسرحيات أحمد أبي خليل القباني» لـ محمد بري عواني، «تجليات السياسة في شعر نزار قباني» لـ إياد مرشد.

تصوير ـ طارق الحسنية

::طباعة::