أكد النائب الأول للرئيس الإيراني اسحاق جهانغيري أن سياسة الحكومة الإيرانية ترتكز على إفشال الخطط الأمريكية ضد إيران بأقل تكلفة ممكنة.

وأشار جهانغيري إلى أن الأمريكيين يسعون إلى إنجاح تطلعاتهم ومآربهم السياسية عبر الضغط على الشعب الإيراني, وقال: إنّ الحظر المفروض ضد إيران ظالم وإن ممارسات الأعداء الرامية إلى زيادة مدى الضغط على الشعب الإيراني للخضوع أمام مطالبهم هي ظالمة أيضا.

ورأى جهانغيري أن ما يعلنه الأمريكيون من أنهم يعملون على وقف مبيعات النفط الإيراني هو مجرد كلام عبثي, موضحاً أن أمريكا تسعى إلى إيصال مبيعات النفط الإيراني إلى الصفر وفرض الحظر على المصارف وقطاع النقل الإيراني للحيلولة دون وصول إيران إلى المصادر المالية واستيرادها للسلع.

::طباعة::