سقط المنتخب الإيطالي أمام مضيفه البرتغال بهدف وحيد في المباراة التي جمعت بينهما ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة للتصنيف الأول في دوري الأمم الأوروبية.

وكان المنتخب الإيطالي استهل مرحلة المشاركات الرسمية مع مدربه الجديد روبرتو مانشيني بتعادل مخيب على أرضه مع بولندا (1-1) في مباراة تخلف خلالها حتى الدقيقة 78 قبل أن يعادل من ركلة جزاء، ثم مني بهزيمته الثانية من أصل 5 مباريات خاضها بقيادة مدرب انتر ميلان ومانشستر سيتي الإنكليزي سابقا.

ويبدو أن مرحلة البناء لن تكون سهلة في المنتخب الإيطالي الذي غاب هذا الصيف عن نهائيات كأس العالم للمرة منذ عام 1958 ما دفعه للتخلي عن مدربه جان بييرو فنتورا.

في المقابل، استهلت البرتغال التي خرجت من ثمن نهائي مونديال روسيا على يد الأوروغواي (1-2)، مشوارها في هذه المسابقة الجديدة بأفضل طريقة بفضل هدف أندريه سيلفا أوائل الشوط الثاني في الدقيقة (48)، وذلك رغم غياب قائدها ونجمها كريستيانو رونالدو، وشكل لقاء لشبونة المباراة الرسمية الأولى بين المنتخبين منذ 1993 وتصفيات مونديال 1994 حين فازت ايطاليا ذهاباً وإياباً 3-1 خارج ملعبها و1-صفر توالياً، لكنهما تواجها بعدها ثلاث مرات ودياً وفازت ايطاليا مرتين والبرتغال مرة واحدة، وكانت في آخر مواجهة 1-صفر في تموز 2016.

لكن الفوز البرتغالي الرسمي الأخير يعود الى 26 ايار 1957 في تصفيات مونديال 1958 بثلاثية نظيفة، وفشل حينها المنتخبان في التأهل الى النهائيات بعدما تصدرت ايرلندا الشمالية المجموعة أمامهما.

بالمقابل عاد المنتخب التركي من السويد بفوز مثير على أصحاب الأرض قلب خلاله تخلفه بهدفين نظيفين إلى انتصار في الوقت القاتل بثلاثية ضمن المجموعة الثانية للمستوى الثاني، وسجل إيزاك كيسي ثيلين في الدقيقة (35) وفيكتور كلايسون في الدقيقة (49) هدفي السويد، وهاكان جالهان أوغلو في الدقيقة (51) وإيمري أكبابا في الدقيقتين (88 و90+2).

وفي المستوى الثالث، تعادلت صربيا التي خرجت من الدور الأول في كأس العالم مع ضيفتها رومانيا بهدفين لهدفين ضمن المجموعة الرابعة، وسجل ألكسندر ميتروفيتش في الدقيقتين (26 و63) هدفي صربيا ونيكولاي ستانسيو في الدقيقة (48 من ركلة جزاء) وماريوس جورج توكوديان في الدقيقة (68) هدفي رومانيا.

وفازت مونتينيغرو على ليتوانيا بهدفين نظيفين لستيفان سافيتش في الدقيقة (34 من ركلة جزاء) وماركو يانكوفيتش في الدقيقة  (36)، وفي المجموعة الأولى، تغلبت اسكتلندا على ألبانيا بهدفين لبيرات تشيمشيتي في الدقيقة (47 خطأ في مرماه) وستيفن نايسميث في الدقيقة  (68).

وضمن المستوى الرابع تعادلت أندورا مع كازخستان بهدف لهدف وبالنتيجة نفسها تعادلت مالطا مع ضيفتها أذربيجان فيما حقق المنتخب الكوسوفي فوزاً تاريخياً هو الأول في سجل مشاركاته الرسمية منذ انضمامه إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بتغلبه على ضيفه منتخب جزر فارو بهدفين دون رد.

::طباعة::