حقق المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم فوزاً كبيراً على نظيره الغواتيمالي بثلاثية نظيفة في مباراة ودية أقيمت بينهما في مدينة لوس أنجليس الأميركية، في غياب النجم ليونيل ميسي.

وسجل أهداف المنتخب الأرجنتيني غونزالو مارتينيز من ركلة جزاء في الدقيقة (27) وجيوفاني لو سيلسو في الدقيقة (35) وجيوفاني سيميوني في الدقيقة  (44)، وشهد الشوط الثاني من المباراة خشونة زائدة بين لاعبي المنتخبين الذين تقاسموا ست بطاقات صفراء فيما بينهم، وكانت هذه المباراة الأولى للأرجنتين منذ إقصائها من الدور ثمن النهائي لكأس العالم 2018 في روسيا، ومن المقرر أن تليها مباراة ودية ثانية ضد كولومبيا الثلاثاء القادم.

ولم يستدع المدرب المؤقت للمنتخب الأرجنتيني ليونيل سكالوني، والذي يتولى المهمة حالياً إثر إقالة خورخي سامباولي بعد مونديال روسيا، عدداً من اللاعبين الأساسيين الذين شاركوا في كأس العالم، مثل ميسي وأنخل دي ماريا ونيكولاس أوتامندي وسيرخيو أغويرو وغونزالو هيغواين، وكانت تقارير صحفية قد أشارت في آب، الى أن ميسي طلب إعفاءه في الوقت الراهن من المشاركة مع المنتخب في المباريات الودية.

print