ستكون المباراة النهائية لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، مواجهة بين الخبرة والشباب، بعدما بلغتها الأميركية المخضرمة سيرينا وليامز المصنفة 17 واليابانية ناومي أوساكا الـ20.

وبلغت سيرينا البالغة من العمر (36 عاما) النهائي التاسع لها في البطولة الأميركية والـ31 في بطولات الغراند سلام، بفوزها السهل على اللاتفية اناستازيا سيفاستوفا التاسعة عشرة 6-3 و6-0، فيما حققت أوساكا الإنجاز وبلغت النهائي الكبير الأول في مسيرتها بفوزها على الأميركية الأخرى ماديسون كيز الرابعة عشرة ووصيفة بطلة العام الماضي بمجموعتين أيضا 6-2 و6-4.

وإذا كان تواجد سيرينا في نهائي احدى البطولات الكبرى أمراً روتينيا للاعبة تملك في رصيدها 23 لقباً في الغراند سلام، بينها 6 في فلاشينغ ميدوز، فإن وصول أوساكا الى النهائي يعتبر أنجازاً تاريخياً لأن ابنة العشرين عاما أصبحت أول يابانية تصل الى نهائي في الغراند سلام خلال حقبة الاحتراف.

وتأمل سيرينا التي احتاجت الى 66 دقيقة فقط للتخلص من سيفاستوفا بعد فوزها في 12 من الأشواط الـ13 الأخيرة في اللقاء، ألا يتكرر سيناريو مواجهتها الوحيدة السابقة مع أوساكا التي تغلبت على الأميركية بمجموعتين خلال مباراتهما هذا العام في الدور الأول لدورة ميامي.

::طباعة::