وقع وزير الصحة الدكتور نزار يازجي مع نظرائه من دول إقليم شرق المتوسط على الميثاق العالمي المعني بالتغطية الصحية الشاملة 2030 بهدف تعزيز التزام الدول بوضع رؤية وتنفيذ برامج وطنية للمضي نحو تحقيق التغطية الصحية الشاملة في الإقليم.

وعقب التوقيع الذي جرى خلال فعاليات اجتماع وزاري يعقد في صلالة بسلطنة عمان حول الطريق إلى تحقيق التغطية الصحية الشاملة في إقليم شرق المتوسط بين الوزير يازجي في تصريح صحفي أن الوزارة تحرص دائماً على إيصال الخدمات الصحية الوقائية والعلاجية والاسعافية إلى جميع المواطنين عبر المشافي والمراكز الصحية والعيادات الطبية المتنقلة وغيرها.

وتعني التغطية الصحية الشاملة إمكانية حصول جميع الناس والمجتمعات المحلية على الخدمات الصحية التي يحتاجون إليها وبجودة عالية وأن تكفل في الوقت ذاته لهؤلاء ألا يتعرضوا لضائقة مالية جراء استخدامهم لتلك الخدمات وسط احصائيات لمنظمة الصحة العالمية تظهر أن 100 مليون شخص حول العالم يصابون بالفقر نتيجة الانفاق على الرعاية الصحية يعيش منهم 7ر7 ملايين شخص في إقليم شرق المتوسط.

::طباعة::