آخر تحديث: 2020-04-08 14:40:04
شريط الأخبار

ألف أسطوانة غاز زيادة في الإنتاج تلبية لاحتياج بلدات درعا المحررة

التصنيفات: محليات

تزايد الطلب على المحروقات في درعا بعد عودة كافة أرجاء المحافظة إلى كنف الدولة، وأوضح المهندس حسن السعيد أنه تم تلبية الطلب المتزايد على مادة الغاز المنزلي من خلال رفع الطاقة الإنتاجية من 75 ألفاً إلى 175 ألف أسطوانة غاز شهرياً ما غطى الحاجة ومنع حدوث أي اختناقات على المادة. وكشف السعيد أن عدد محطات الوقود العاملة ارتفع أيضاً من 23 إلى 71 محطة وهو إلى ازدياد إذ يتوقع عودة معظم المحطات البالغة 127 محطة من قبل الأزمة إلى الخدمة، وذلك لتخفيف العبء عن المحطات القائمة وتسهيل حصول المواطنين على احتياجاتهم وخاصة من مادة المازوت لأغراض الزراعة والتدفئة، علماً بأن الزيادات التي طرأت على الكميات المخصصة للمحافظة لم تصل بعد إلى سد الحد الأدنى من الاحتياجات حيث زادت كمية المازوت من 4 إلى 10 طلبات والمطلوب 16 طلباً وزادت كمية البنزين من 3.5 طلبات إلى 5 والمطلوب 8 طلبات بمعدل 22 ألف ليتر لكل طلب تقريباً.وعلى صعيد مازوت التدفئة بيّن السعيد أن التوزيع بدأ من مطلع شهر آب الفائت وبلغت الكمية الموزعة 600 ألف لتر بواقع 200 لتر لكل أسرة وستزداد وتيرة التوزيع في الفترة القادمة لتحويل جزء من مخصصات الزراعة لغرض التدفئة، علماً أن المستحق من الأسر على مستوى المحافظة يقدر بحوالي 200 ألف أسرة وهي تحتاج كمية 40 مليون ليتر مازوت لتغطية دفعتها الأولى قبل نهاية العام الجاري، ما يستدعي التنبه إلى ذلك وزيادة مخصصات المحافظة بأسرع وقت لتلبية الأسر وتجنب حدوث أي اختناقات قد تحدث في حال استمرار قلة الكميات الواردة.

طباعة

التصنيفات: محليات

Comments are closed