آخر تحديث: 2020-10-01 23:10:47

العمل الهندسي كفن وإبداع

التصنيفات: ثقافة وفن

من المعروف أن الفنان العالمي والتاريخي ليوناردو دافنشي أبدع نماذج من العمل الهندسي لا يمكن الشك في أنها تنتسب تماما إلى العمل الإبداعي، هذا وقد فتح غاليليه وهيوغنس الطريق للعمل الهندسي المرتكز على العلوم الطبيعية والحسابات المؤسسة على قوانين الطبيعة..

على أن كل من هذين المفكرين الكبيرين في العصر الحديث انطلقا من الأسس والمبادئ نفسها حيث أعطى كل منهما الأهمية الأولى للرياضيات التي نظرا إليها على أنها الأكثر قربا من المعرفة الميتافيزيقية وبالتالي قاما بالسعي إلى بناء التطبيق العملي والتقني على أساس المعارف العلمية..

على أنه بالنسبة لهما الحقيقة الوحيدة هي الطبيعة… كما اعتمد هيوغنس الذي أبدع أول نموذج للهندسة المعاصرة اعتمادا كاملا على أعمال غاليليه بيد أن التحليل الأشد تركيزا أظهر وجود اختلاف.. فهما يدركان بطريقة مختلفة بماذا يجب أن يهتم المهندس وماذا يعمل حيث بالنسبة لليوناردو رأى أنه يمارس تقريبا فعل خلق أو طبيعة ثانية مؤكداً أن في استطاعته أي في استطاعة المهندس أن ينتج أشياء رائعة أو بشعة وبالتالي حتى ينتج ما هو بناء يتوجب عليه أن يعتمد على الرياضيات التي منها يقتبس القوانين البناءة، وكذلك على الطبيعة حيث يطلع منها على مبادئ تنظيم الأشياء وهو بدوره من أجل الكشف عن هذه المبادئ لا بد من التجارب التي هي ملاحظة للسيرورات والعمليات الطبيعية التي يقوم المهندس باختيارها وحصرها.. وعلى أساس هذا كله يخلق المهندس المنشأة الصناعية التي تعد بمثابة طبيعة ثانية تتحقق فيها المبادئ الرياضية ومبادئ تنظيم الأشياء.

طباعة

التصنيفات: ثقافة وفن

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed