آخر تحديث: 2020-10-01 21:32:03

“التربية” و”يونيسيف” تطلقان حملة “راجعلك مدرستي”

التصنيفات: مجتمع

أطلقت وزارة التربية ومنظمة منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” اليوم حملة العودة إلى المدارس  تحت عنوان راجعلك مدرستي من خلال عدة نشاطات كاللوحات الطرقية والبروشورات والبوسترات والاعلانات الاذاعية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد معاون وزير التربية عبد الحكيم حماد أن الوزارة قامت بمجمل الإجراءات المطلوبة  “إحضار وثائق ولمن فاتهم أكثر من عامين دراسيين من خلال منهاج الفئة ب لتعويض مافاتهم من فاقد تعليمي” كما أجريت الدورات  التدريبية لتأهيل  المدرسين وتدريبهم على المناهج المطورة وكيفية التعامل مع هذه المناهج وتذليل صعوبات التعلم لدى الطلاب.

وبالنسبة  للإجراءات التي اتخذتها الوزارة فيما يخص الطلاب أشارت مديرة التخطيط في الوزارة هدى شيخ الشباب إلى أنه تم تنفيذ دروس التقوية لتعويض الفاقد التعليمي في بعض المدارس وتمديد العام الدراسي في المدارس التي افتتحت مؤخراً (الغوطة الشرقية –عفرين –الرقة –دير الزور )وتنفيذ دورات التدريب المهني لليافعين خارج المدارس لمساعدتهم للخروج إلى سوق العمل دعماً لسبل العيش وأنشطة تعليمية وترفيهية للأطفال خارج المدارس لتسهيل عودتهم إلى المدرسة بتطبيق التعلم الذاتي إضافة إلى إجراء دورات لحوالي 30 ألفاً من الراسبين منعاً لخسارتهم عاماً دراسياً.

وأشارت مديرة التعليم في منظمة اليونيسيف ميتا نوردسترا إلى أن المنظمة حريصة على جهوزية المدارس بكل المستلزمات لسير العملية التعليمية وإعادة تأهيل البعض منها، إضافة إلى توزيع بعض الحقائب وهي ليست كافية لأن توجيه الدعم هذا العام لتوفير الكتاب  المدرسي لكل طالب ودعم الجانب النوعي في التعليم  كما تم العمل على الدعم النفسي للأطفال لما تعرضوا له خلال فترة الأزمة، مبينة أنه لسوء الحظ هناك بعض الطلاب لايستطيعون اللحاق بالمدرسة لذلك تم العمل على إلحاقهم بالتعليم غير النظامي أو التدريب المهني لتكون هناك فرصة للجميع لإدراك التعلم.

طباعة

التصنيفات: مجتمع

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed