آخر تحديث: 2020-10-24 04:54:51

أنشيلوتي بمواجهة العشق القديم.. والدون بين جماهير اليوفي للمرة الأولى

التصنيفات: رياضة,رياضة دولية

سيقود المدرب كارلو أنشيلوتي فريقه الجديد نابولي للمرة الأولى على أرضه ضد فريقه السابق ميلان، فيما تأمل جماهير جوفنتوس حامل اللقب في مشاهدة نجمها الجديد البرتغالي كريستيانو رونالدو يفتتح رصيده التهديفي، مع انطلاق منافسات المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وأمضى أنشيلوتي معظم مسيرته في ميلان لاعباً (1987-1992) ومدرباً (2001-2009) ومعه أحرز لقب دوري أبطال أوروبا والدوري، كما أنّ محطته التدريبية الأخيرة في إيطاليا كانت مع ميلان، قبل رحلة أوروبية زاخرة مع تشلسي الإنكليزي، باريس سان جيرمان الفرنسي، ريال مدريد الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني.

وسيواجه أنشيلوتي لاعبيه السابقين مدرب ميلان الحالي جينارو غاتوزو، وباولو مالديني مدير التطوير الرياضي الاستراتيجي اللذين أحرز معهما لقب دوري أبطال أوروبا 2007، كذلك وستكون المواجهة لافتة للمهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين هداف نابولي السابق والقادم إلى ميلان مع الإسباني المخضرم بيبي رينا حارس نابولي السابق.

بالمقابل وفي مباراة ثانية، يعود رونالدو إلى الملعب الذي سجل فيه أجمل هدف في مسيرته الرائعة في نيسان الماضي، بكرة خارقة قاد من خلالها فريقه السابق ريال مدريد الإسباني إلى مواصلة مشواره نحو لقب ثالث توالياً في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

هدف دفع جماهير “السيدة العجوز” إلى الوقوف والتصفيق للمحته الرائعة، لكن السبت وبعد انتقاله بنحو 100 مليون يورو إلى فريق مدينة تورينو، سيحمل الدون قميصهم للمرة الأولى في ملعبهم.

وأكد رونالدو هذا الأسبوع رغبته بإحراز لقبه السادس في دوري الأبطال في مسيرته الشخصية والأول لجوفنتوس منذ 1996 “منحوني فرصة وأنا سعيد بها، سأحاول أيضاً كتابة التاريخ مع هذا النادي”.

وعلى ملعب “أليانز”، سيحاول ابن الثالثة والثلاثين تسجيل هدفه الأول مع حامل اللقب المحلي، عندما يلتقي لاتسيو خامس الموسم الماضي والطامح لتعويض خسارته ضد نابولي.

وبعد خسارته المفاجئة ضد ساسوولو المتواضع، يعوّل إنتر على التعويض عندما يستضيف تورينو الأحد، فيما يتواجه روما مع أتالانتا المتصدر في مباراة قوية الإثنين في ختام المرحلة.

طباعة

التصنيفات: رياضة,رياضة دولية

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed