بمشاركة منتخباتنا الرياضية افتتحت أمس في إندونيسيا رسمياً دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة والتي تستمر حتى 2 أيلول القادم بمشاركة (45) دولة، وحضر الافتتاح رئيس الاتحاد الرياضي اللواء موفق جمعة رئيس اللجنة الأولمبية السورية والوفد الرياضي السوري وحمل العلم السوري في حفل الافتتاح لاعب ارتكاز منتخب كرة السلة عبد الوهاب الحموي (أطول لاعب في المنتخبات المشاركة بمسابقة كرة السلة).
ويشارك في الألعاب الحالية نحو 11 ألف رياضي ورياضية، وتضم بعثتنا المشاركة 62 رياضياً ستشارك في (15) نوعاً من الرياضة ،وسيكون هناك 462 حدثاً في 40 رياضة للتنافس في الألعاب. وتشمل هذه الألعاب: الرياضات المائية والرماية وألعاب القوى والريشة الطائرة والبيسبول والكرة اللينة وكرة السلة والبولينغ والملاكمة والجسور والتجديف بالزورق (الكاياك) وركوب الدراجات الهوائية والفروسية والمبارزة وكرة القدم والغولف والجمباز وكرة اليد والهوكي وجيت سكي والجودو والكاباددي والكاراتيه، فنون القتال، البنتاثلون الحديث، الطيران الشراعي، الرولير سبورت (الباتيناج)، التجديف، كرة الركبي، الإبحار، سيباك تاكرو، الرماية، رياضة التسلق، الاسكواش، كرة الطاولة، التايكواندو، التنس، الترياثلون، الكرة الطائرة، رفع الأثقال، والمصارعة
وستقام دورة الألعاب الآسيوية في مدينتين إندونيسيتين: في العاصمة جاكرتا ومدينة باليمانغ (عاصمة مقاطعة سومطرة الجنوبية) بالإضافة إلى ذلك، ستتوزع الفعاليات أيضاً على الأماكن المحيطة بالمدينتين، بما في ذلك في مدينة باندونغ ومدن أخرى في مقاطعات جاوا الغربية ومقاطعة بانتين المجاورة.
طاقة آسيا
وتحمل دورة الألعاب الآسيوية لهذا العام شعار «طاقة آسيا» كما هو موضح في الشعار الذي يصور استاد بونغ كارنو الوطني الكبير في جاكرتا، حيث تعد الشمس في الوسط رمزاً للألعاب الآسيوية، ويوضح الشعار ثلاثة جوانب رئيسة وهي: آسيا والرياضة وإندونيسيا وإن روح «طاقة آسيا» نفسها متجذرة في تنوع الثقافات واللغات والتاريخ التي تندمج معاً في خلق طاقة قوية تعزز روح الصداقة الحميمة والروح الرياضية، وتقدم دورة الألعاب الآسيوية 2018 أيضاً ثلاث تمائم تضم أشهر الحيوانات المستوطنة في إندونيسيا: «البهين بهين» وتمثل الاستراتيجية على شكل طائر الكيندراواسيه الرائع أو كما يسمى طائر الجنة وهو يرتدي اللباس التقليدي لمنطقة بابوان اسمات المميزة ، ثم هناك آتونغ الذي يمثل السرعة في شكل غزلان الباويان السريع والذي يرتدي لباس السارنج مع الزركشة التقليدية من جاكرتا، والثالث هو كاكا الذي يمثل قوة وحيد القرن وهو يرتدي وشاح مع الزهرة التقليدية النموذجية من منطقة باليمبانج.
مقترحات سورية مهمة
ويشارك على هامش الدورة اللواء موفق جمعة رئيس الاتحاد الرياضي العام (رئيس اللجنة الأولمبية السورية) في اجتماع المكتب التنفيذي للمجلس الأولمبي الآسيوي وسيقدم مقترحاته لتطوير لجنة الرياضة للجميع التي يترأسها كعضو في المكتب التنفيذي، كما سيشارك في اجتماع اللجنة العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي الذي سيعقد صباح اليوم بحضور نائب رئيس اللجنة الأولمبية السورية الدكتور ماهر خياطة وأمين عام اللجنة الأولمبية السورية والأستاذ فراس معلا.
مباراة إعادة الاعتبار
ويلتقي منتخبنا الأولمبي اليوم منتخب تيمور الشرقية في (الثالثة عصراً بتوقيت دمشق) لإعادة الاعتبار بعد خسارتها الثقيلة أمام المنتخب الصيني بثلاثة أهداف ورغم الخسارة والأداء العادي الذي قدمه منتخبنا في هذه المباراة إلا أنه قاب قوسين من التأهل للدور الثاني وهذه الخسارة ستجعل منتخبنا يبتعد عن مواجهة كوريا الجنوبية بالدور ربع النهائي، وشهدت المباراة إصابة مهاجم منتخبنا عبد الرحمن بركات (بالكتف) الذي نقل إلى المشفى وسيغيب عن المباراة القادمة بشكل مؤكد، وكانت الإمارات غلبت تيمور الشرقية (4 / 1) بالجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة.
وصول المصارعة والسباحة والجمباز
وفجر أمس الأول الجمعة وصلت من دمشق بعثة منتخب المصارعة المؤلفة من المدربين محمد الحايك وفراس الرفاعي والمصارعين محمد فداء الآسطه وعبد الكريم الحسن (فيما تعذر التحاق عبد الله كريم من ألمانيا) كما التحق السباح آزاد برازي بالبعثة السورية قادماً من أمريكا ولاعب الجمباز يزن سليمان قادماً من اليابان.
ويوجد مع البعثة السورية البطل محمد الحايك كمدرب لمنتخب المصارعة، وسبق للحايك أن فاز بالميدالية الآسيوية الفضية بوزن 97 (رومانية) في دورة الألعاب الآسيوية بانكوك 1997كما شارك بآسياد بوسان 2002 وكان قريباً من التتويج لولا الظلم التحكيمي.
هيمنة صينية يابانية على
ميداليات الدورات السابقة
منذ انطلاق دورة الألعاب الآسيوية قبل 67 عاماً هيمنت كل من اليابان والصين على ترتيب الميداليات، حيث توّجت اليابان بطلة في النسخ الـ 8 الأولى (من عام 1951 حتى 1978) ، بينما فرضت الصين سيطرتها على المركز الأول ابتداء من نسخة عام 1982 في نيودلهي إلى عام 2014 في إينشيون الكورية الجنوبية.
وحصدت الصين حتى الآن (2976) ميدالية بينها (1355) ذهبية و(928) فضية و(693) برونزية، أما اليابان فقد حصدت (2858) ميدالية بينها (957) ذهبية و(990) فضية و(911) برونزية وتأتي كوريا الجنوبية في المركز الثالث بمجموع (2048) ميدالية (697- 598- 753)، ثم إيران بـ (480) ميدالية (149-151-18).

::طباعة::