أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن تصريحات السفير الأمريكي في لندن حول مصير الاتفاق مع إيران بشأن برنامجها النووي “خاطئة وغير ملائمة”.

وقالت زاخاروفا: إن التصريحات التي أدلى بها الدبلوماسي الأمريكي غير ملائمة تماما والولايات المتحدة تحاول جاهدة زعزعة الاستقرار داخل إيران عن طريق استخدام العقوبات الاقتصادية غير المشروعة والضغوط السياسية.

وأعادت زاخاروفا إلى الأذهان أن موسكو قد أعربت أكثر من مرة عن قلقها جراء انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران التي تعتبر أحد أهم عناصر النظام العالمي لعدم انتشار الأسلحة النووية وضمان الأمن الموثوق به في منطقة الشرق الأوسط.

::طباعة::