ارتقى 4 شهداء وأصيب آخرون نتيجة انفجار معمل للعبوات الناسفة من مخلفات التنظيمات الإرهابية في بلدة محجة بريف درعا الغربي.
وأفادت مراسلة «سانا» بوقوع انفجار في معمل للسجاد في الحي الشرقي من بلدة محجة شمال مدينة درعا بنحو 45كم حوله إرهابيو «جبهة النصرة» إلى معمل للعبوات الناسفة قبل إخراجهم من البلدة إلى شمال سورية.
وبينت المراسلة أن الانفجار تسبب بارتقاء 4 شهداء وإصابة عدد آخر من المدنيين بجروح متفاوتة الخطورة.
وأصيب 4 مدنيين أمس الأول بجروح نتيجة انفجار عبوة ناسفة من مخلفات إرهابيي تنظيم «داعش» في بلدة الشجرة في حوض اليرموك بريف درعا الغربي.
وتعمد التنظيمات الإرهابية إلى زرع العبوات الناسفة بطرق احترافية في الطرقات الرئيسة والفرعية قبل اندحارها إمعاناً منها في عدوانها على الأهالي لدب الذعر في نفوسهم ومنعهم من العودة إلى منازلهم.
وتم في 31 تموز الماضي إخراج الإرهابيين وعائلاتهم الرافضين للاتفاق القاضي بإخلاء بلدة محجة بريف درعا الشمالي من جميع المظاهر المسلحة وعودة مؤسسات الدولة إليها، إذ خرجت 10 حافلات تقل 250 من الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم من البلدة بالريف الشمالي ونقلهم إلى شمال سورية.
وكان قد تم في الـ 15 من الشهر الجاري إخراج 10 حافلات من منطقة درعا البلد باتجاه شمال سورية وعلى متنها 407 من الإرهابيين وعائلاتهم برفقة سيارات تابعة للهلال الأحمر السوري.

::طباعة::