أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لنظيره الأميركي مايك بومبيو خلال اتصال هاتفي اليوم رفض روسيا القاطع للعقوبات الأميركية الجديدة عليها بذريعة قضية ضابط الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال.

وأوضحت وزارة الخارجية الروسية في بيان اليوم نقله موقع روسيا اليوم أن لافروف أبلغ بومبيو أن الولايات المتحدة وبريطانيا وغيرهما من دول العالم لم تقدم أي أدلة تثبت وقوف موسكو وراء التسميم المزعوم لسكريبال وابنته يوليا في مدينة سالزبوري البريطانية في آذار الماضي.

وأشار البيان إلى أن الوزيرين بحثا أيضاً عدداً من القضايا الدولية بما في ذلك تطورات الأوضاع في سورية وغيرها من المسائل التي طرحت على أجندة اللقاء بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب في هلسنكي في الـ 16 من تموز الماضي.

ولفت البيان إلى أنهما اتفقا على مواصلة الاتصالات بخصوص جميع المسائل ذات الاهتمام المشترك.

::طباعة::