أعلنت السلطات الأسترالية سحب الجنسية من خمسة إرهابيين انضموا إلى صفوف تنظيم “داعش” في سورية والعراق.

ونقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية عن وزير الشؤون الداخلية الأسترالي بيتر دوتون قوله في بيان: أستطيع أن أؤكد أن خمسة أفراد آخرين لم يعودوا مواطنين أستراليين بسبب انضمامهم لتنظيم “داعش” في الخارج، دون إعطاء تفاصيل عن هوياتهم.

وأصدرت أستراليا عام 2015 قانوناً تسحب بموجبه الجنسية الأسترالية من الرعايا الذين يحملون جنسية مزدوجة في حال إدانتهم بأعمال إرهابية أو انتمائهم لتنظيمات إرهابية.

وتقدر السلطات الأسترالية عدد الأشخاص الذين غادروا أستراليا وانضموا إلى تنظيم “داعش” الإرهابي بنحو 120 شخصاً.

::طباعة::