حمص – إسماعيل عبد الحي:

أقامت جمهورية أنغوشيا في روسيا الاتحادية اليوم فعالية تكريمية لـ 950 من عائلات الشهداء تقديراً لتضحياتهم في سبيل الدفاع عن الوطن ووحدته وسيادته والمتضررين من الحرب الإرهابية على سورية وللأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة على مسرح دار الثقافة بحمص، وتخلل الفعالية فقرات فنية وفلكلورية لفرقة أميسا للأطفال تحكي تراث البلدين وأغان وطنية وشعر يمجد عظيم ماقدمه أبطال جيشنا العربي السوري من تضحيات.

وأكد مساعد ومستشار رئيس جمهورية أنغوشيا الدكتور لؤي يوسف أن الفعالية موجهة لأبناء مدينة حمص قلب سورية النابض بالمحبة من أسر شهداء وجرحى حرب وبعض ذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام، مؤكداً أنها رسالة وفاء وتقدير من الشعب الأنغوشي إلى الأسر المتضررة من الحرب على سورية، وبيّن يوسف انها المرة السابعة التي تقوم فيها جمهورية انغوشيا بمثل هذه المبادرة وبتوجيه مباشر من رئيس جمهورية انغوشيا كتحية عربون محبة ووفاء للأسر السورية على صمودها .

سمر السباعي مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل في حمص أكدت أن هذه الفعالية مبادرة عربون وفاء ومحبة لأسر الشهداء وكل من تضرر من الحرب على سورية.

طباعة