جدّد النائب الأول لوزير الخارجية الكوبي مارسيلينو ميدينا خلال لقائه وزير الإعلام عماد سارة مواقف بلاده الداعمة لسورية في كل المجالات، منوهاً بالانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري مؤخراً ضد التنظيمات الإرهابية.

وأكد الجانبان أهمية توسيع التعاون الإعلامي بين البلدين وزيادة التنسيق بين المؤسسات الإعلامية الكوبية والسورية لمواجهة الحملات الإعلامية المغرضة التي يتعرض لها البلدان الصديقان.

طباعة