وضعت وزاره الزراعة خطة متكاملة لتطوير زراعة واستثمار النباتات الطبية والعطرية في محافظة اللاذقية وأوضح المهندس باسم دوبا رئيس دائرة الحراج بأن هناك لجنة تقوم الآن بحصر الأنواع النباتية ذات الخصائص الطبية والعطرية المنتشرة في الساحل السوري وإعداد «أطلس» يتضمن هذه الأنواع واختيار الأنواع الأكثر أهمية لتوجيه الاستثمارات الزراعية باتجاهها وأضاف المهندس دوبا: إنه تم اختيار موقع لإقامة حديقة نباتية في بللوران وتم تنفيذ الخارطة الخاصة بها وقسمت إلى مواقع للنبت الطبيعي والنبت الممثل للمنطقة الساحلية ومجمع أصول وراثية ومجمع الأنواع الهامة المدخلة وتحديد موقع الإدارة والمشتل والبيت الزجاجي وموقع للنباتات التي تنمو على المجاري المائية.
وفي هذا السياق غرست الحديقة بغراس الخرنوب والغار كبداية وستستكمل بزراعة الدفلة والعفص كسياج لحماية أنواع من الأوركيدات النادرة والمتدهورة وزراعة نوعي الدلب الشرقي والقيقب بجوار مركز حماية الغابات والقطاعات التي تعرضت للحرائق وسيتم زراعتها بأنواع مدخلة وتخصيص بعض القطاعات لزراعة الطرز الوراثية لبعض الأنواع الهامة وقطاعات أخرى لأهداف سياحية وترويجية.
كما أضاف المهندس دوبا: إنه تم تخصيص موقع بمشتل الهنادي وآخر في مشتل الساحل وفي مشتل بسين لزراعة للنباتات الطبية والعطرية فيتم زراعة بذور كالزعتر والختمية والميرمية  وتم تصنيف 160 نوعاً نباتياً نتيجة المسوحات الميدانية لمنطقتي جبلة والقرداحة والمسوحات مستمرة لمنطقتي اللاذقية والحفة والعمل لإعداد «أطلس» للنباتات الطبية والعطرية لمحافظة اللاذقية, وأيضاً العمل لتحضير قاعدة بيانات شاملة وخارطة رقمية هي الأولى من نوعها لتوزع الأنواع الطبية في اللاذقية.

طباعة