خاضت وحدات الاقتحام في الجيش العربي السوري أمس اشتباكات عنيفة مع الإرهابيين وذلك خلال عملياتها المتواصلة لإنهاء الوجود الإرهابي في جنوب دمشق.
وأفاد مراسل (سانا) الحربي من حي الحجر الأسود بأن وحدات من الجيش تقدمت أمس من النقاط التي سيطرت عليها أمس الأول بعد أن أمّنتها باتجاه بؤر الإرهابيين في شارع دير ياسين على أطراف الحي من الجهة الشمالية وأحكمت خلالها سيطرتها على بعض الأبنية السكنية.
وأشار المراسل إلى أن هذا التقدم الجديد نتج عنه قطع المزيد من محاور تحرك الإرهابيين وتكبيدهم خسائر بالأفراد من بينهم عدد من القناصة الذين اتخذوا من الأبنية السكنية أوكاراً لهم لاستهداف وحدات الجيش المتقدمة.
وبيّن مراسل (سانا) أن سلاحي الجو والمدفعية بالجيش كثفا ضرباتهما على الأوكار والخنادق والأنفاق التي يتحصّن فيها الإرهابيون شمال حي الحجر الأسود ومحيطه ما أسفر عن تدمير العديد منها والقضاء على من بداخلها.

طباعة