سيكون من السهولة قريباً اكتشاف مرض السرطان وتشخيصه بشكل أيسر بكثير مع تقنيات الواقع المعزز وتطبيقاتها ومنها (ميكروسكوب الواقع المعزز) الذي يعكف مركز أبحاث «غوغل» على تطويره.
وفي كلمته في الاجتماع السنوي للرابطة الأمريكية لأبحاث السرطان، استعرض قسم الأبحاث الطبية في شركة «غوغل» ورقة بحثية بعنوان «ميكروسكوب الواقع المعزز للاكتشاف الآلي السريع لمرض السرطان»، وتناول البحث، الذي لا يزال قيد المراجعة، نظاماً أساسياً لميكروسكوب الواقع المعزز (ARM) المتوقع أن يزيد من سرعة التبني لأدوات التعلم العميق لدى اختصاصيي الأمراض في جميع أنحاء العالم.
كانت مدونة «غوغل» البحثية كشفت مؤخراً عن إعداد «غوغل» لميكروسكوب يعمل بتقنيات الواقع المعزز(ARM) وله القدرة على اكتشاف الخلايا السرطانية وتشخيصها في الوقت الفعلي بفضل تطبيق تقنيات «التعلم الآلي».
ويستغرق المنهج المعتاد في اكتشاف مرض السرطان بالميكروسكوب التقليدي وقتاً طويلاً كما يتطلب جهداً كبيراً من الأطباء لتشخيصه، أما الميكروسكوب الذي تستعرضه أبحاث «غوغل» الأخيرة فيستطيع تحديد موضع الخلايا السرطانية بشكل سريع ثم يقوم بتمييزها لتشخيص المرض.
وينطوي النظام على ميكروسكوب مُعدَّل الضوء مزود بخوارزميات تحليل الصور والتعلم الآلي في مجال الرؤية، ويحتوي الميكروسكوب على شاشة تعمل بتقنية الواقع المعزز وهي تتواصل مع الخوارزمية لعرض البيانات بمجرد عثورها على المشكلة، حيث يبدأ الميكروسكوب فوراً في البحث عن الخلايا السرطانية بمجرد وضع العينة لفحصها، ويقوم بذلك بشكل مثالي مشابه لما يقوم به الطبيب كما يتميز بسرعة أكبر ويحدد ما إذا كان الشخص مصاباً بالسرطان أم لا.
ولن تقتصر الأبحاث على تطبيق تقنيات الواقع المعزز على تشخيص مرض السرطان وحده، حيث يمكن استخدام الميكروسكوب محل البحث لتشخيص أمراض السل والملاريا أيضاً، كذلك يشير الباحثون إلى إمكانية تعميم التقنية على مستوى العالم بإضافتها لأجهزة الميكروسكوب الموجودة حالياً في مراكز العلاج، فلعله يصبح قريباً مساعداً نافعاً لاختصاصي تشخيص الأمراض في مراكز التشخيص والعلاج في الدول النامية والمتقدمة على حدٍ سواء.

طباعة