تشرين
ذكر محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري أن قيمة الإيرادات المالية التي تحققت نتيجة إعادة النظر ببدلات استثمارات الوحدات الإدارية وفقاً للأسعار الرائجة حالياً في القطاع الخاص زادت على 283 مليون ليرة سورية.
وقال الحزوري: إنه تنفيذاً لتعليمات مجلس الوزراء مؤخرا حول إعادة النظر ببدلات الاستثمار والإيجار لمعظم العقود المبرمة قديماً مع مستثمرين بما يخص أملاك الوحدات الإدارية وخاصة مجلس مدينة حماة والتي تشمل مطاعم ومباني ومخابز ومحلات تجارية وغيرها فقد ارتفعت إيرادات هذه الاستثمارات بشكل مضاعف. وأوضح المهندس خالد الخضر نائب رئيس المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة رئيس اللجنة المكلفة النظر باستثمارات الوحدات الإدارية أن اللجنة حرصت على مقارنة قيمة بدلات الإيجار لأملاك الوحدات الإدارية مع الأسعار الرائجة والمماثلة حالياً في القطاع الخاص حيث تبين أن معظمها استثماراته بأسعار بخسة وغير واقعية أو مجدية ما استدعى إبرام عقود جديدة بأسعار ملائمة تحاكي الظروف الراهنة وتحقق دخلاً مادياً مجزياً للوحدات الإدارية.
وأشار الخضر إلى أن العقود الاستثمارية المبرمة بين الوحدات الإدارية وجهات أهلية بلغت 1370 عقداً تتوزع في 21 وحدة إدارية والعقود ذات الأسعار المناسبة بلغ عددها 126 عقداً تحقق ريعاً مادياً قدره نحو 115 مليون ليرة شهرياً، كما بلغ عدد العقود التي تمت معالجتها 1165 عقداً، في حين إن هناك 79 عقداً قيد المعالجة حالياً.

print