أكد قائد القوات الجوية في الجيش الإيراني العميد الطيار حسن شاه صفي أن القدرات الدفاعية الإيرانية خط أحمر ولن يتم التفاوض عليها.
وأشار شاه صفي في كلمة له, إلى أنه ومنذ انتهاء الحرب العالمية الثانية وبدء الحرب الباردة تحوّلت الحروب بالنيابة إلى ظاهرة معروفة في العلاقات الدولية وهو الأمر الذي ظهر خلال العقد الأخير بأكثر أشكاله تدميراً عبر إنشاء التنظيمات الإرهابية التكفيرية ضد الدول. ولفت شاه صفي, إلى أنه ومن خلال التطورات الأخيرة في غرب آسيا تبين أن الولايات المتحدة اختارت بعض دول المنطقة للعمل كمرتزقة لديها وتحاول ممارسة الضغوط على إيران من خلال هذه الأدوات.
في السياق ذاته، أكد وزير الدفاع الإيراني الأسبق رئيس الجامعة العليا للدفاع الوطني العميد أحمد وحيدي إصرار إيران أكثر من أي وقت مضى على تعزيز قدراتها الصاروخية. وقال: إن الشعب الإيراني لن يصغي لدول الاستكبار بل أنه وعلى العكس بات أكثر تصميماً من الماضي على تعزيز والالتزام بمبادئ الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتعزيز قدراتها الدفاعية الصاروخية.

print