جددت المجموعات المسلحة خرقها لاتفاق خفض التوتر في المنطقة الجنوبية عبر استهدافها بـ3 قذائف صاروخية حي شمال الخط بمدينة درعا.
وذكرت مراسلة (سانا) بدرعا أن المجموعات المسلحة المتحصنة في عدد من أحياء منطقة درعا البلد أطلقت 3 قذائف صاروخية سقطت في محيط منطقة السل السكنية بحي شمال الخط ما تسبب بأضرار مادية في المكان.
وخرقت المجموعات المسلحة في كانون الأول الماضي اتفاق منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية عدة مرات باستهدافها منازل المواطنين في مدينة درعا بالقذائف ما تسبب بوقوع أضرار مادية وجرحى بين الأهالي، حيث أصيب في الـ18 منه 7 أشخاص بينهم 4 أطفال نتيجة قصف المجموعات المسلحة بالقذائف الصاروخية الصالة الرياضية أثناء إقامة مباراة ودية بكرة اليد في حي الكاشف.
وفي حمص جددت المجموعات المسلحة خرقها اتفاق منطقة تخفيف التوتر شمال المحافظة عبر استهدافها بالقذائف حي السبيل وقرى جبورين وكفرنان وأكراد الداسنية ماتسبب بإصابة مدني ووقوع أضرار مادية.
وأفاد مراسل (سانا) في حمص بأن المجموعات المسلحة المنتشرة في منطقة تلبيسة والحولة قصفت بالقذائف قرى جبورين وكفرنان وأكراد الداسنية شمال مدينة حمص ما تسبب بوقوع أضرار مادية بالممتلكات.
ولفت المراسل إلى سقوط قذيفة واحدة أطلقتها المجموعات المسلحة وسط حي السبيل ما أدى إلى إصابة مدني بجروح ووقوع أضرار مادية بممتلكات الأهالي.
ولفت المراسل إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري ردت على الاعتداءات بتوجيه ضربات مركزة ودقيقة على أماكن إطلاق القذائف ما أسفر عن تدمير عدة منصات إطلاق قذائف ومدافع هاون متنوعة.
أما في ريف حماة فقد أصيب أربعة أشخاص بجروح ووقعت أضرار مادية بالممتلكات باستهداف تنظيم «جبهة النصرة» والمجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامته بقذائف صاروخية مدينة محردة بريف المحافظة.
وأشار مراسل «سانا» في حماة إلى سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها المجموعات الإرهابية مساء أمس على الأحياء السكنية في مدينة محردة شمال مدينة حماة بنحو 25 كم ما تسبب بإصابة أربعة أشخاص بجروح متفاوتة ووقوع أضرار مادية كبيرة في عدد من منازل المواطنين والممتلكات العامة والخاصة.

::طباعة::