يعاني المواطنون في حلب أثناء عمليات استصدار جوازات السفر لذويهم المغتربين الكثير من الصعوبات وخاصة أن هذه العمليات تتبعها إشكاليات ولاسيما مع وجود أختام وكتابات وعلامات مختلفة على الأوراق النقدية الأجنبية يرفض المصرف المركزي قبولها واستلامها من المواطنين، ومن أجل إيجاد معالجة لهذه الإشكالية أبلغت مديرية مالية حلب- فرع المصرف المركزي بحلب بأنه لا مانع لديها من قيام فرع الهجرة والجوازات بحلب من تحويل إشعارات الإيداع للرسوم القنصلية الأجنبية المترتبة على المواطنين المغتربين لدى المصرف المركزي بحلب مباشرة وتسديد ما يعادلها بالليرات السورية وتحويلها إلى حساب مديرية مالية حلب المفتوح لدى المصرف المركزي بالرقم ٨٠٠٢/٢٤، بغية تبسيط الإجراءات وتخفيف الروتين وتجاوز مشكلة الحصول على القطع الأجنبي من فرع المصرف المركزي بحلب أو من قبل فروع المصرف التجاري أو من شركات الصرافة أو من السوق السوداء.
وتعليقاً على هذه الخطوة أكد محمود الجمل مدير مالية حلب لـ«تشرين» أنه قد تم اتخاذها بناء على توجيهات محافظ حلب لاختصار حالات مراجعة المواطنين إلى مديرية مالية حلب قبل التسديد وبعده والتخفيف من المشقة والجهد والمال التي يتكبدها المواطن من دون مبرر.

print