تابعت خلال الأشهر الثلاثة الماضية إرهاصات وتداعيات عقود استجرار الدواء في مديرية صحة طرطوس خلصت منها بقناعة ترتقي إلى درجة اليقين بأنها.. «عمارة بلا بواب» لا قانون فيها..!
«استشراس» حقيقي وإمعان في تنظيم عقود تزيد الأسعار فيها من 20-40% على أسعار الدواء.. لماذا؟ لا نعلم، لكننا نشك بكل تلك العقود وهذا مشروع لنا ولغيرنا..!!
المصلحة العامة هنا تقتضي البحث عن السعر الأقل والمواصفة الصحيحة في ثنائية معتمدة منذ عرفت أعيننا النور.. وفي حياتنا المهنية صار ذلك يقيناً لنا.. ولأن المواصفة لا يمكن لأحد اللعب بها.. أو تحمل تبعاتها، يبقى السعر هو فيصل المناقصات..
خلال هذه الفترة ورد إلى المحافظة حوالي/40/ عقداً من مديرية الصحة.. وأقول بكل صراحة إن أكثر من 80% من هذه العقود اتسمت بأسعار مرتفعة جداً وتفوق أسعارها عن الصيدليات ومستودعات الأدوية بنسب تصل أحياناً في بعض الأصناف إلى 50% عن الأسعار المتداولة في المستودعات.. بل عن سعر النت الوزاري أي الذي تعتمده وزارة الصحة.. وهذا النت الذي تخفت مديرية صحة طرطوس وراءه عسى أن تمنع عنها بعض «التسديدات».
خمسة أصناف دوائية فقط من أصل /15/صنفاً وفرت إعادة الإعلان عنها وتالياً تنظيم عقود جديدة على الخزينة العامة 37.7 مليون ليرة كفرق في أسعار التعاقد.. ولا يعني أن العقود الأخرى سليمة فهناك إعادة دراسة لعدد لا بأس منها.. وبقيت وزارة الصحة شاهد زور على تجاوز كبير يخرق مرضاها وأدويتها ومناقصاتها.. وتالياً موازنة الوزارة ومديرياتها المخصصة لشراء دواء يقدم مجاناً.. أي إنه مدعوم من الدولة.. ويستغلونه لجيوب.. لا نعرف عائديتها..!!
كل ما نعرفه أن ألسنة «مربوطة» أفلتت لتقول عن كل ما وثقناه «حكي جرايد».
يا أهل الصحة الذين اؤتمنتم على صحتنا.. ووضعتم بين أيديكم الأموال لتوفروا لنا أسباب العلاج المجاني.. هكذا تقرؤون.. وتفكرون.. وتعتقدون..!!
إذا لم تقتنعوا بتواقيع أجهزتكم وأرقام وتواريخ كتب ومراسلات وعقود تم توقيعها رغم أنف القانون.. وتم وضعها بين أيديكم.. هل أنتم شركاء فيها.. شركاء في إمراضنا وحجب الدواء عنا..!! ما الذي يقنعكم بأن هناك فساداً يمارس في عقود الصحة.. بحجة دعم الصحة..
«حكي جرايد» أصدق من التواقيع مهما كان لون حبرها.. ومهما كانت تبريرات أجهزتكم.. أنتم شركاء.. ولو لم تكونوا كذلك، لكنتم أول من انبرى للرد على ما قلناه.. أثبتوا عكس ما أتينا عليه.. وإن فزتم.. نعتذر.. وإن بقيتم على صمتكم.. أنتم شركاء في فساد عقود الدواء في صحة طرطوس.. على الأقل..!؟

print