طالب مجلس محافظة الحسكة بتفعيل ملف المصالحات الوطنية لما لذلك من أهمية في تحقيق الاستقرار الأمني والاجتماعي في مختلف أنحاء المحافظة.
وقال أعضاء المجلس في مداخلاتهم أثناء انعقاد مجلس المحافظة أمس في الدورة العادية السادسة لعام 2017 برئاسة رئيس المجلس الدكتور المهندس عايد الزاب وحضور محافظ الحسكة جايز الموسى: إن الكثير من المواطنين ينتظرون تسوية أوضاعهم من أجل العودة إلى حضن الوطن والمساهمة بالدفاع عنه وبنائه.
كما طالب أعضاء المجلس بـتأمين المحروقات للتدفئة وللأغراض الأخرى وخاصة الأغراض الزراعية، ووضع حد لظاهرة العيادات والصيدليات غير المرخصة وتأمين الأدوية، وزيادة الاهتمام برغيف الخبز من حيث الكمية والنوعية، والعمل على إحداث أفران في المناطق المحتاجة.
وشدد أعضاء المجلس على ضرورة العمل على معالجة مشكلة الاتصالات في المنطقة الجنوبية من المحافظة وتكليف معتمدين لتوزيع الخبر على سكان المنطقة. وزيادة المساعدات الإنسانية لسكان العديد من مناطق المحافظة من سلات غذائية وغير غذائية وألبسة وغيرها من المساعدات.
ورداً على ما طرحه أعضاء المجلس قال محافظ الحسكة: إن خريطة توزيع الأفران العامة والخاصة في المحافظة سيعاد النظر فيها من أجل إحداث أفران في المناطق المحتاجة، ونعمل على توفير المحروقات حسب الامكانات المتاحة. وهناك جهود تبذل لمعالجة مشكلة انقطاع الكهرباء وننتظر تزويد الحسكة بكمية 70 ميغا خلال الأيام القليلة القادمة. وأكد الموسى العمل على تفعيل ملف المصالحة الوطنية وتسوية أوضاع المواطنين في أقرب فرصة.

print