• ما مهام المعلوماتية في مرحلة إعادة الإعمار؟
• هل نحن مؤهلون لوضع استراتيجية وطنية ترتكز على نظم المعلومات؟
• كيف نواجه الذهنية التي ترفض الانتقال إلى مجتمع المعرفة؟
• إلى أي مدى استطاعت الجمعية المعلوماتية الإسهام في صناعة المعرفة؟
في عام 2013 رفض «ايفان شبيغل» الرئيس التنفيذي لتطبيق سناب شات، العرض المقدم للاستحواذ على تطبيقه من شركة «غوغل»، بقيمة 4 مليارات دولار بعدما تلقى عرضاً من شركة «فيسبوك» بقيمة 3 مليارات دولار، يومها رفض شبيغل كلا العرضين، إيماناً منه بأن قيمة تطبيقه سترتفع في المُستقبل، نتيجةً للنمو المُتزايد الذي يحققه التطبيق.
اليوم قدم عملاق محركات البحث في الإنترنت «غوغل» عرضاً مغرياً للاستحواذ على تطبيق «سناب شات»، وصلت قيمته إلى 30 مليار دولار.
«غوغل» تحاول من خلال سعيها للاستحواذ على «سناب شات» وضع قدم داخل سوق مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما فشلت العديد من مواقعها وخدماتها في منصات التواصل الاجتماعي مثل «غوغل بلس» في تحقيق الهدف المنشود.
إحصاءات
صمم تطبيق «سناب تشات» طلبة من جامعة ستانفورد على رأسهم «إيفان شبيغل» و«روبرت مورفي»، ويستخدم التطبيق 100 مليون مستخدم نشط يومياً ، 70% منهم من الإناث، حيث تتم مشاركة 400 مليون لقطة «صور وفيديو» يومياً، ومشاركة نحو 9000 صورة في الثانية.
71% من إجمالي مستخدمي «سناب شات» هم دون الــ 34 عاماً، و 45% من المستخدمين تتراوح أعمارهم بين 18 و 24 سنة، ويبلغ عدد القصص «My Story» التي تتم مشاهدتها يومياً مليار قصة، ويمضي مستخدمو سناب شات من فئة الشباب 20 دقيقة يومياً على التطبيق، ويمضي من تتراوح أعمارهم بين 30 و 40 سنة تسع دقائق يومياً على التطبيق.
اقتصاد المعرفة
قصة «سناب تشات» وغيرها الكثير من قصص النجاح في مجال التحول نحو الاستثمار في المعرفة تؤكد أن الاقتصاد القائم على المعرفة هو مستقبل الاقتصاد العالمي، وأن من يتجاهل ذلك ليس إلا «نعامة» تحاول أن تغمر رأسها في الرمال، كي لاترى ما لاترغب في رؤيته.
صناعة المعرفة لاتحتاج رأس مال لكنها ثروة بكل معنى الكلمة، تتجاوز ثروات البترول والغاز والذهب والمعادن الثمينة، لكنها فقط بحاجة إلى ذهنية استثمار.
غياب الاستثمار السوري عن هذا الجانب ناتج عن عدم القدرة على استيعاب مقومات الاقتصاد الجديد من جهة، وضعف الرعاية والاهتمام الاجتماعي والحكومي من جهة أخرى.
نقول هذا بعد دخول الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية دورة انتخابية جديدة، نفترض أنها ستقودها إلى أداء مهامها الحقيقية في المرحلة القادمة، بعد أن تنفض الغبار عن تأثيرات الحرب على نشاطاتها.
مهام مستقبلية
تفرض مرحلة إعادة الإعمار تدخلاً جدياً من قبل خبراء المعلوماتية، حيث سيكون غيابهم معوقاً عن استثمار ما أفرزته التقانات الحديثة من حلول للمعوقات الاقتصادية.
• صياغة استراتيجية وطنية للانتقال إلى مجتمع المعرفة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة
• وضع المعايير ومؤشرات القياس القادرة على قياس مستوى التقدم في مجال استخدام التقانات الحديثة
• تحديد آليات لتقويم مستوى الأداء في مجال استثمار تقانات المعلومات والاتصالات في مؤسسات الدولة
• إعادة تأهيل الكوادر التي تعمل في مجالات التخطيط والإدارة للارتقاء بمستوى استثمار نظم المعلومات
• تحفيز الشركات لزيادة مستوى العلاقة مع التقانات الحديثة
• نشر تقويم سنوي عن مستوى التقدم في مختلف المجالات
إجابات
• ترتكز مهام المعلوماتية في مرحلة إعادة الإعمار، على بناء الكوادر المتخصصة ورعاية المواهب والإبداعات.
• نحن مؤهلون لوضع استراتيجية وطنية ترتكز على نظم المعلومات، لتغطي حاجات التنمية في مختلف المجالات.
• نواجه الذهنية التي ترفض الانتقال إلى مجتمع المعرفة بتعميم قصص النجاح ونشر ثقافة التغيير الإيجابي والاستفادة من تجارب الآخرين.
• لم تستطع الجمعية المعلوماتية الإسهام الجدي في صناعة المعرفة إلا من خلال أنشطة وفعاليات إجرائية لاترقى إلى المستوى المنهجي.

print