أصدر تطبيق التراسل الآمن «تيليغرام» تحديثاً جديداً يضيف ميزة مؤقت التدمير الذاتي للصور ومقاطع الفيديو، ما يجعله أقرب قليلاً إلى تطبيق التراسل الفيديوي سناب شات، جنباً إلى جنب مع ميزة جديدة ضمن الملف الشخصي للمستخدمين، إضافة إلى زيادة سرعة وتحسين الملصقات.
وكتب فريق التطبيق في تدوينة جديدة توضح التحديثات «لقد قمنا بإعادة تصميم أدواتنا لتحرير الصور بشكل كامل، بحيث يحتاج المستخدم إلى عدد نقرات أقل لجعل صوره تبدو مذهلة، إذا قمت بتعيين جهاز ضبط الوقت فإن العد التنازي يبدأ منذ لحظة فتح المستلم الصورة أو مقطع الفيديو المرسل، وبعد انتهاء الوقت فإن الصورة أو مقطع الفيديو يختفي إلى الأبد، تماماً كما هي الحال في الدردشات السرية، وسوف يرسل التطبيق تنبيهاً في حال حاول المتلقي أخذ لقطة شاشة من الصورة قبل أن تختفي».
ويمكن للمستخدمين من خلال التحديث الجديد إضافة لمحة عن حياتهم إلى الملف الشخصي الخاص بهم ضمن تطبيق التراسل، من خلال التوجه إلى الإعدادات وكتابة ما يرغبون به عن أنفسهم، وأشار فريق التطبيق «قد ترغب في كل مرة كنت تعثر فيها على مستخدمين جدد ضمن المجموعات الكبيرة بمعرفة المزيد عنهم، هذا هو المكان الذي يمكن أن يساعدك في ذلك».
وأصبح بإمكان مستخدمي تيليغرام حالياً توسيع منطقة التمرير عند إجرائهم بحثاً من خلال الملصقات، الأمر الذي يعمل على جعل الأمور أسهل من حيث إمكانية العثور على صور مناسبة لما يرغبون به.
ويتعهد التحديث الجديد بجعل التطبيق أسرع بكثير مقارنةً بالسابق، ويعتمد على شبكة موزعة للتخزين المؤقت للصور المتاحة للجمهور ومقاطع الفيديو المنشورة في القنوات التي تمتلك 100 ألف عضو أو أكثر، ويؤدي هذا الأمر إلى سرعة تحميل أعلى لعشرات الملايين من مستخدمي تيليغرام في جميع أنحاء العالم.

print