أعلن مصدر عسكري سيطرة الجيش العربي السوري على مناطق جديدة في عمق البادية السورية باتجاه الرقة بعد تكبيد إرهابيي تنظيم «داعش» خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.
وأفاد المصدر العسكري في تصريح له بأن وحدات من الجيش استعادت السيطرة على قرية زملة شرقية ومحطة ضخ الزملة وحقول غاز الزملة وحقل نفط الفهد بريف الرقة الجنوبي.
وبيّن المصدر أن عمليات الجيش أسفرت أيضاً عن مقتل العشرات من إرهابيي «داعش» وتدمير دبابتين لهم وعربة مفخخة و4 سيارات مزودة برشاشات متنوعة.
وكان المصدر العسكري قد أشار في وقت سابق أمس إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ ضربات مكثفة على تجمعات وتحركات لتنظيم «داعش» الإرهابي غرب محطة الفهدي ومحيط بير الرميلان وتل رجوم وجنوب قرية الزملة بريف الرقة الجنوبي.
ولفت المصدر إلى أن الضربات الجوية أسفرت عن القضاء على العديد من إرهابيي تنظيم «داعش» وتدمير عربات مدرعة ومرابض مدفعية وسيارات مزودة برشاشات ثقيلة لهم.
وأسفرت عمليات الجيش العربي السوري أمس الأول خلال ملاحقة فلول تنظيم «داعش» الإرهابي في ريفي الرقة الجنوبي ودير الزور الغربي عن استعادة السيطرة على قرى مشرفة أنباح وفالة رجب وخربة مهند وسوح البوخميس ومنصورة شويحان وحليمة وسميحان وحقول الوهاب ودبيسان والكبير النفطية وآبار القصير وأبو القطط وأبو قطاش.
بالتوازي تكبد تنظيم «داعش» خسائر بالأفراد والعتاد في ضربات مكثفة نفذها سلاحا الجو والمدفعية في الجيش العربي السوري على تجمعاته ومحاور تحركه في دير الزور.
وأفاد مراسل «سانا» في دير الزور بأن مدفعية الجيش دمرت تجمعات وتحصينات لتنظيم «داعش» الإرهابي في محيط البانوراما وحي الحميدية وفي قرية البغيلية بالريف الغربي.
وأشار المراسل إلى أن سلاح الجو نفذ غارات مكثفة على مقرات وتجمعات ونقاط تحصين لتنظيم «داعش» في محيط تلة الموارد المائية ومنطقة البانوراما وحيي الرشدية والكنامات ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من إرهابييه وتدمير مقر «قيادة» لهم في قرية الحصان بريف دير الزور الغربي.
واستعادت وحدات من الجيش العربي السوري أمس الأول السيطرة على عدد من القرى وحقول النفط في ريفي دير الزور الغربي والرقة الجنوبي بعد تدمير 36 آلية لتنظيم «داعش» والقضاء على العديد من إرهابييه بينهم متزعمون سعوديون وتونسيون.
إلى ذلك كثف الطيران الحربي السوري غاراته الجوية على تجمعات وخطوط إمداد لتنظيم «داعش» المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في ريفي حماة وحمص.
وأفاد مصدر عسكري بأن سلاح الجو في الجيش العربي السوري وجّه ضربات مكثفة على مقرات لتنظيم «داعش» ونقاط انتشاره شرق منطقة أثريا بريف حماة الشرقي ما أدى إلى القضاء على العديد من إرهابييه وتدمير عربات مدرعة وآليات مزودة برشاشات ومرابض مدفعية لهم.
وأسفرت غارات للطيران الحربي قبل يومين على محاور تحرك وتحصينات إرهابيي التنظيم التكفيري في أبو حنايا وصلبا بريف سلمية الشرقي عن تدمير أسلحة ومرابض مدفعية لإرهابيين والقضاء على أعداد منهم.
وفي ريف حمص الشرقي القريب من الحدود الإدارية مع دير الزور تأكد وفقاً للمصدر العسكري مقتل وإصابة أعداد من إرهابيي تنظيم «داعش» وتدمير آليات مزودة برشاشات متنوعة وعربات مدرعة ومرابض مدفعية في غارات جوية للطيران الحربي السوري طالت تجمعاتهم ومواقع تحصنهم في محيط منطقة حميمة وشرق منطقة الكدير.

من حصاد العمليات:

إعادة الأمن والاستقرار إلى قرية زملة شرقية
السيطرة على محطة ضخ وحقول غاز ونفط
القضاء على العشرات من إرهابيي «داعش»

print