المحفوظات سنوية

2019

نهاية هذا العام

الظروف الاقتصادية التي نعاصرها منذ تسع سنوات في ظل حرب ضروس تكالب فيها عددٌ من أعداء سورية على شعبها لدرجة أنها باتت تطول رغيف خبزهم.... يحتم علينا جميعاً مواطنين وحكومة وقيادة أن نعيد جدولة أولوياتنا الاقتصادية بما يجعلنا صامدين متماسكين…

كشف حساب ….!

تختلف التقييمات بشأن الحصيلة الاقتصادية للعمل الحكومي للعام 2019 بين من يعدّ أنه ليس بالإمكان أحسن مما كان، وبين من يرى أن حصيلة هذا العام الأسوأ خلال سنوات الأزمة, وبكشف سريع عن الاستراتيجيات الاقتصادية نجد هناك العديد من الطروحات والخطط…

محفزات مطلوبة

ما يحدد طبيعة المرحلة المقبلة هو الاهتمام الحكومي بإعادة تأهيل مكونات الاقتصاد، بأبعاده الإنتاجية والخدمية، ووضع الاستراتيجيات والخطط المطلوبة لترجمته على أرض الواقع، لكن القطاع الذي يظهر نتائج واضحة ومباشرة لهذه الترجمة هو القطاع الصناعي…

واقعةُ إدلب.. هزيمةٌ بعد هزيمةٍ

السعي إلى قصم ظهر سورية وتقطيع أوصالها وجعلها غارقة في الفوضى العارمة هو مشروعٌ مستمر، لكنه بات مشروطاً بتمكين منظومة دول العدوان بأطرافها المتفقة والمتناقضة في آن، إذ إنّ لكلِّ دولة مشروعها الخاص بها، لكن أجندة الحضور واحدة، وعلى كلّ…

تبريرات التقصير

منذ أن وضعت الحرب أوزارها وتضررنا اقتصادياً أصبح معظمنا يعمل في مجالات تجنبه الجوع وبرد الشتاء، فهناك من يبحث في حاوية قمامة عن قطعة بلاستيك أو نحاس، يبيعها ليشتري بثمنها ربطة خبز، وهناك من ارتضى لنفسه حمل حقائب المسافرين على أبواب مراكز…